كأس العالم 2022.. مدرب تونس: لاعبونا أصحاب خبرة مونديالية

أكد جلال قدري ، مدرب المنتخب التونسي الأول لكرة القدم ، أن المنتخب الوطني سيعمل على تحقيق الفوز غدا في المباراة التي تجمعه مع المنتخب الدنماركي في بداية مشواره ضمن المجموعة الرابعة لكأس العالم FIFA قطر 2022. .
وأضاف القادري في المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم بالمركز الإعلامي الرئيسي للبطولة بمركز قطر الوطني للمؤتمرات: “نسعى غدا لتقديم مباراة جيدة تمكننا من الفوز ، حيث اعتاد المنتخب التونسي على أن يكون حاضر في المونديال الذي يفتحه أمام المنتخب الدنماركي القوي والذي يعتبر من أفضل المنتخبات الأوروبية في العالم “. الفترة الاخيرة”.
وأشار المدرب التونسي إلى أن المنتخب الوطني يلعب في مجموعة صعبة ، وعلى الرغم من ذلك فإنه سيسعى لتحقيق نتيجة إيجابية تبدأ من مباراة الغد المهمة ، وأشار إلى أن المنتخب الوطني يخوض منافسات مونديال قطر بقطر. الذين سبق لهم اللعب في كأس العالم من قبل.
وشدد القادري على أن المنتخب التونسي له إرث في المونديال ولديه لاعبون ذوو خبرة كبيرة في لعب مثل هذه المباريات ، وللمنتخب حافز آخر وهو حضور البطولة لأول مرة في دولة عربية. وهذا يدفعنا لتحقيق أفضل النتائج – على حد قوله.
وقال المدرب التونسي: “نشكر دولة قطر على تنظيمها رفيع المستوى لمونديال وحفل الافتتاح ، الأمر الذي جعل كل العرب فخورين” ، مضيفًا أن قطر “أعطت درسًا للعالم أن الدول العربية قادرة على القيام به. تنظيم بطولات مثالية “.
وشدد القادري على أن الجماهير التونسية في قطر هي “قوة تونس في البطولة” ، وقال: “لقد رأينا الحضور الجماهيري الكبير ودعم المنتخب الوطني في البطولة العربية الأخيرة التي أقيمت العام الماضي هنا في قطر ، مؤكدا أن الجماهير هي الدافع الأكبر للمنتخب وهو اللاعب رقم 12.
وفي ختام المؤتمر بعث برسالة للجماهير التونسية ، مؤكدا أن المنتخب الوطني يلعب المونديال من أجل توفير مستويات تؤكد تفوق الكرة التونسية وتكريم بلدهم وتحقيق نتائج ترضي الجماهير التي تقف وراءها. منهم في جميع البطولات.
من جهته قال عصام الجبالي لاعب المنتخب التونسي إن مباراة الغد ستكون صعبة على الفريقين لكن المنتخب التونسي قادر على تقديم مباراة جيدة والفوز.
وأضاف أن المنتخب في هذه البطولة “يطمح لاجتياز دور المجموعات والتأهل لمراحل خروج المغلوب” ، مشيرا إلى أنه يعرف المنتخب الدنماركي جيدا لأنه يلعب بشكل احترافي في أحد أندية الدوري الممتاز في الدنمارك.
وتابع “إقامة البطولة في قطر تعطينا إحساسا بأن البطولة تقام على أرض تونس”. وشكر الجبالي قطر على التنظيم الجيد الذي كرم العرب كافة ، مؤكدا أن المنتخب التونسي يضم عناصر قادرة على إحداث الفارق في جميع المباريات.
تمثل المشاركة في نهائيات المونديال للمرة الثانية على التوالي نجاحا كبيرا للمنتخب التونسي بعد أن غاب عن نسختي 2010 و 2014.
وسيلتقي المنتخب التونسي مع أستراليا على ملعب الجنوب يوم 26 نوفمبر ، ثم فرنسا في 30 نوفمبر ، على ملعب المدينة التعليمية في آخر مباريات المجموعة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *