وزير الشباب يشهد حفل ختام ملتقى إدارة الأزمات والكوارث

شهد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ، مساء اليوم الثلاثاء ، اختتام فعاليات النسخة الأولى من ملتقى إدارة الأزمات والكوارث تحت شعار “التحديات والحلول” الذي نفذته الإدارة المركزية. الإدارة الإستراتيجية (الإدارة العامة للأزمات والكوارث والحد من المخاطر) بوزارة الشباب والرياضة خلال الفترة من 20 إلى 22 نوفمبر.

بدأ الحفل الختامي بالنشيد الوطني ، تلاه تلاوة قرآنية لآيات من القرآن الكريم للطفل “عمر علي” ، ثم تقرير مصور عن أبرز الأنشطة التي تضمنها الملتقى من الدورات التدريبية وورش العمل ، ثم عرض كلمة ترحيب للمدير العام لإدارة الأزمات “محسن محمد”.

واستمع وزير الشباب والرياضة الى عرض قدمته الدكتورة ياسمين عراقى رئيس الدائرة المركزية للدائرة الاستراتيجية حول التحديات في قطاعي الشباب والرياضة والحلول والتوصيات التي انبثقت عن الملتقى وخطة عمل الدائرة. للفترة المقبلة ومدى استفادة المشاركين من فعاليات المنتدى.

أبرز توصيات الملتقى المتعلقة بالشباب والرياضة تمثلت في تنفيذ حملات توعية للشباب والشباب في مجالات مواجهة الأزمات ، وتوصيات للمرافق الشبابية والرياضية وضرورة الحفاظ عليها ، مع تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للرياضة المصرية ، بالإضافة إلى توصيات لوسائل الإعلام ، للتنسيق مع وسائل الإعلام المختلفة ، لإبراز الجهود المبذولة في مجالات الشباب والرياضة ، والإدارة الإستراتيجية لإدراج خريطة المخاطر في الخطة التنفيذية للوزارة. لمواجهة الأزمات المحتملة.

وشدد وزير الشباب والرياضة في كلمته على أهمية تنفيذ النسخة الأولى من منتدى إدارة الأزمات والكوارث الذي يأتي استمرارا لاستراتيجية وزارة الشباب والرياضة لوضع خطط تنفيذية وعرض سيناريوهات تحاكي. كيف تتصرف في حالة حدوث أي أزمات.

وأشار صبحي إلى اهتمام الدولة المصرية وعلى رأسها الرئيس عبد الفتاح السيسي بالتخطيط الاستراتيجي والعلوم لمواجهة مختلف الأزمات والتحديات ، مشيرا إلى أهمية نشر الوعي بمسائل السلامة المهنية ومعالجة المخاطر والحفاظ على الشباب والرياضة. والوقوف على مستجدات الموقف بشكل مستمر وتقييمه وتحديد الإجراءات اللازمة للتعامل معه. مواكبة المتغيرات في الجمهورية الجديدة ورسم خارطة طريق لمستقبل آمن.

كما شدد على ضرورة تحقيق الاستدامة للمشروع من خلال تنظيم العديد من الفعاليات والمبادرات على مستوى مديريات الشباب والرياضة ، وربطها بمشاريع وزارة الشباب والرياضة ، في إشارة إلى مبادرة “تعامل معنا”. الذي اعتمدته الوزارة لمواجهة الشائعات وتوعية الشباب بحقائق الأمور.

وناقش الملتقى عددا من المحاور منها “الأزمات التي تواجه الشباب ، ودور العمليات النفسية في إدارة الأزمات ، والمخاطر التي تواجه الشباب والمنشآت الرياضية ، ودور الإعلام في الحد من الإشاعات والأخبار المضللة في فترة الأزمات ، والمخاطر”. مواجهة المؤسسات الرياضية “.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *